لمحة عن مارييلا

مارييلا شاكر هي عازفة كمان ناجحة نجت من الصراع في سوريا وطلبت اللجوء في الولايات المتحدة في عام 2013. وقد أدركت خلال استكمالها منحة الموسيقى في كلية مونموث أنها لن تستطيع العودة إلى وطنها بسبب الصراع المستمر فيه.

قررت مارييلا أن تكرس نفسها لاستخدام صوتها الفريد كموسيقية موهوبة ولاجئة لبناء الجسور من خلال الموسيقى ورفع مستوى الوعي إزاء محنة الشعب السوري. وتدعم مارييلا العمل الذي تقوم به المفوضية منذ عام 2015، من خلال العزف في حفل موسيقي في مركز كينيدي للاحتفال بيوم اللاجئ العالمي وفعاليات خاصة لجمع التبرعات للمفوضية.

وتحدثت مارييلا أيضاً وقدمت عرضاً لتسليط الضوء على قضية اللاجئين في مختلف الفعاليات والمؤسسات المرموقة بما في ذلك مركز لينكولن وجامعة هارفارد وقاعة كارنيجي. كما تم تكريم مارييلا في البيت الأبيض، وسميت بطلة التغيير من أجل اللاجئين في العالم من قبل الرئيس الأمريكي باراك أوباما في عام 2015. ورغم التحديات التي واجهتها، لا تزال مارييلا مقتنعةً بقوة الموسيقى في بناء السلام وهي تواصل مهمتها في إيصال رسالة أمل وتفهم من خلال عملها.