المكسيك هي من بين الدول التي أطلقت الإطار الشامل للاستجابة للاجئين، وقد وافقت الحكومة فيها على تطبيق معايير الحماية العالية وتنفيذ حلول مبتكرة للاجئين. ويشمل ذلك تعزيز إجراءات تحديد صفة اللجوء استناداً إلى المعايير الدولية، وتعزيز تواجد اللجنة المكسيكية لمساعدة اللاجئين في المناطق التي ترتفع فيها أعداد طلبات اللجوء؛ وإطلاق حملات إعلامية حول الحق في طلب اللجوء؛ وتعزيز السلطات المعنية بحماية الطفل المُنشأة حديثاً، وزيادة الجهود الرامية إلى تحسين تحديد احتياجات الحماية للأطفال غير المصحوبين والمنفصلين عن ذويهم؛ وتعزيز الحوار مع حكومات المنطقة؛ وتنفيذ بدائل الاحتجاز؛ وتعزيز الاندماج الاجتماعي والاقتصادي للاجئين. وتتمثل أولوية المفوضية في الأعوام المقبلة في مواءمة إجراءاتها استراتيجياً مع التزامات الحكومة في ما يتعلق بالإطار الشامل للاستجابة للاجئين وتقديم الدعم التقني عند الحاجة. وعلى هذا النحو، قام المكتب بمواءمة أهدافه الاستراتيجية للاستراتيجية المتعددة الأعوام والشركاء مع الركائز الأربع للإطار الشامل للاستجابة للاجئين.

الأولويات الرئيسية

 في عام 2018، ستركز المفوضية على:

  • ضمان وصول اللاجئين إلى الأراضي وإجراءات اللجوء وجميع الحقوق. وسيشمل ذلك أنشطة بناء القدرات التي تستهدف الموظفين المعنيين بتحديد صفة اللجوء، وتوفير المعلومات للأشخاص الذين تُعنى بهم والسعي إلى تنفيذ آلية ضمان الجودة بشكل كامل؛
  • التعامل مع العدد المتزايد لطالبي اللجوء في المكسيك، من خلال تحسين ظروف الاستقبال وتعزيز قدرة المآوي على الاستيعاب وتقديم المساعدة القائمة على النقد مباشرة أثناء معالجة طلبات اللجوء، مما يساعد في الحد من عدد طلبات اللجوء غير المعالجة وزيادة عدد الأشخاص الذين يتلقون حماية صفة اللجوء.
  • تشجيع اندماج اللاجئين في الاقتصاد الوطني، والبرامج والخدمات المحلية والوطنية، وفي حشد التدخلات التنموية لدعم هذه الجهود.
  • الدعوة مع السلطات المحلية لضمان وصول الأشخاص الذين تُعنى بهم المفوضية إلى البرامج والخدمات الوطنية.

دعم الحكومة المكسيكية في إطلاق الإطار الشامل للاستجابة للاجئين في سياق إعلان نيويورك. وستُكمل المفوضية الجهود التي تبذلها الحكومة لحماية الأشخاص الذين تُعنى بهم.

أرقام التخطيط لعام 2019

10,000

من الأشخاص موضع الاهتمام سيتم إيواؤهم

6,300

أسرة ستحصل على مساعدة متعددة الأغراض قائمة على النقد

6,000

من الأشخاص الذين تعنى بهم المفوضية سيتلقون الدعم للحصول على عمل رسمي

5,700

من الأشخاص موضع الاهتمام سيحصلون على المساعدة القانونية