السلطات اليونانية تعيد 10 مواطنين سوريين إلى تركيا

 

يحتاج الواصلون إلى الجزر اليونانية للكثير من المساعدة القانونية.  © UNHCR

في ما يلي ملخص لما قاله المتحدث باسم المفوضية اليوم خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد في قصر الأمم في جنيف.

تعبر المفوضية عن قلقها الشديد إزاء الإعادة غير القانونية لمواطنين سوريين من اليونان إلى تركيا. ووفقاً للمعلومات التي تلقيناها، فقد وصلت مجموعة من 91 شخصاً إلى جزيرة ميلوس في 9 أكتوبر. وبعد ذلك، نقلت المجموعة إلى مركز استقبال وتحديد في جزيرة ليروس، حيث عبروا رسمياً للسلطات المسؤولة عن رغبتهم في طلب اللجوء في اليونان. ومن بين أفراد المجموعة، تم نقل 10 مواطنين سوريين إلى خوس ونقلتهم طائرة بعد ذلك إلى أضنة في تركيا دون الأخذ في الاعتبار طلبات لجوئهم. وسعت المفوضية للحصول على توضيح من السلطات اليونانية عن الحادث.

 

كما تعبر المفوضية أيضاً عن مخاوفها إزاء حادث منفصل يشمل مجموعة من 131 شخصاً وصلوا إلى بيلوبونيز في 9 أكتوبر. وتسعى المفوضية إلى الحصول على معلومات عن مكان 27 شخصاً منهم نقلوا الى مكان مجهول وعن وضعهم القانوني. وقد تم منع المفوضية وممثلها القانوني من الوصول إلى هؤلاء الأشخاص البالغ عددهم 27 شخصاً.

 

لمزيد من المعلومات عن هذا الموضوع، الاتصال:

في جنيف، ويليام سبيندلر، [email protected]، +41 79 217 3011

في أثينا، رولان شونبوير، [email protected]، +30 69 48 088 544