تحديد وضع اللاجئين (RSD) هو العملية القانونية أو الإدارية التي تحدد من خلالها الحكومات أو المفوضية ما إذا كان الشخص الذي يسعى للوصول إلى الحماية الدولية يعتبر لاجئا بموجب القانون الدولي أو الإقليمي أو الوطني أم لا. غالبا ما يكون تحديد وضع اللاجئين خطوة مهمة للوصول إلى مجموعة من الحقوق، بما في ذلك الحماية من الإعادة القسرية. في مصر، المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين لهي مفوضة من قبل الحكومة المصرية لتحديد وضع اللاجئين منذ عام 1954.

على المستوى العالمي، تعمل المفوضية عن كثب مع الدول لدعمها وتخويلها للاضطلاع بمسؤولية متزايدة عن تحديد وضع اللائجين مع تحسين أنظمة تحديد وضع اللاجئين الخاصة بها. وضمن الإطار الأوسع للميثاق العالمي بشأن اللاجئين الذي اعتمدته الجمعية العامة للأمم المتحدة بتاريخ 17 ديسمبر 2018، ستقوم المفوضية بإنشاء فريق دعم قدرات اللجوء الذي سيساعد الدول في إنشاء أو تعزيز نظم اللجوء الوطنية الخاصة بها.