المفوضية سوف تسهل إعادة التوطين الإنسانية الطارئة من الأردن

بناءً على طلب العديد من الدول الأعضاء، بما في ذلك المملكة المتحدة وكندا وألمانيا وبإذن من الحكومة الأردنية، استقبلت الأمم المتحدة 422 مواطناً سورياً معرضين للخطر من جنوب سوريا يطلبون اللجوء والحلول في الدول المذكورة أعلاه.

وفي الأردن، تدعم المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين بالتعاون الوثيق مع الحكومات المعنية إقامتهم المؤقتة قبل نقلهم إلى بلدان ثالثة. وتقدر المفوضية سخاء الحكومة الأردنية والشعب الأردني في استضافتهم مؤقتاً.