مدونة مباشرة: في يوم اللاجئ العالمي.. معاً يمكننا تحقيق الكثير

في يوم اللاجئ العالمي، تسلط المفوضية الضوء على شجاعة أولئك الذين أجبروا على الفرار من الحروب والاضطهاد وكذلك الأشخاص الذين رحبوا باللاجئين في مجتمعاتهم في جميع أنحاء العالم.
© UNHCR

في يوم اللاجئ العالمي لهذا العام، تنشر المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين مدونة مباشرة على هذه الصفحة تسلط فيها الضوء على الاحتفالات والنشاطات وغيرها من الأحداث التي تقام في جميع أنحاء العالم.

ندعوكم لمتابعة هذه الصفحة والعودة إليها بانتظام في يوم اللاجئ العالمي الذي يصادف 20 يونيو، وذلك للاطلاع على ما يقوم به الزملاء وشركاء المفوضية وداعموها احتفاءًا بهذا اليوم.

في يوم اللاجئ العالمي، تسلط المفوضية مزيداً من الضوء على أكثر من 80 مليون شخص ممن أجبروا على الفرار من الحروب والصراعات والاضطهاد ونشيد بعزيمتهم من أجل إعادة بناء حياتهم بعيداً عن ديارهم. كما كما نشيد بالأشخاص الذين فتحوا بلدانهم ومجتمعاتهم وحتى منازلهم لأولئك الباحثين عن الأمان والسلام.

لقد أدى وباء فيروس كورونا إلى إجهاد أنظمة الرعاية الصحية، وأجبر الأطفال على مغادرة المدارس، وأبعدنا في بعض الأحيان أيضاً عن الأهل والأصدقاء. رغم ذلك، فقد بادر اللاجئون رغم كل التحديات التي يواجهونها للعمل في الخطوط الأمامية كممرضين وأطباء، وابتكار طرق للحد من انتشار الجراثيم وتوزيع المعلومات حول كيفية الحفاظ على الصحة والسلامة وأكثر من ذلك.

سيستمر اللاجئون في المساهمة في عالم أقوى وأكثر أماناً وحيوية إذا ما أتيحت لهم الفرصة. #مع_اللاجئين يمكننا تحقيق الكثير.


من نيويورك إلى بوركينا فاسو

استمرت الحروب والعنف والاضطهاد هذا العام رغم الوباء.أفادت المفوضية الأسبوع الفائت بأن 82.4 مليون شخص قد نزحوا قسراً من منازلهم ناشدين ملاذاً لهم عبر الحدود أو داخل بلدانهم.

لا يمكننا أن نقف مكتوفي الأيدي.. لأن وراء هذه الأرقام أشخاص يريدون فقط أن يعيشوا دون خوف. لذلك في هذا اليوم العالمي للاجئين، نحن نحتفل باللاجئين والمجتمعات التي تجعلهم يشعرون بالترحاب. لكن لدينا رسالةٌ نود إيصالها أيضاً: يجب علينا جميعاً أن نفعل المزيد.

"’إن الطريقة التي نحاول بها كمجتمع دولي معالجة الصراعات وانعدام الأمن قد انهارت.’ أثناء زيارتها لبوركينا فاسو بمناسبة يوم اللاجئ العالمي، دعت المبعوثة الخاصة للمفوضية أنجلينا جولي العالم إلى التركيز على إيجاد حلول لخفض أعداد اللاجئين على مستوى العالم".

شكراً من وإلى هانغاما

نوجه شكراً خاصاً للفنانة الأفغانية الكندية واللاجئة السابقة هانغاما أميري التي صممت هذا العام الرمز التعبيري ليوم اللاجئ العالمي على تويتر. 
شكرًا لك هانغاما على رسم الأمل والوطن بشكل جميل للغاية.

رمز #مع_اللاجئين التعبيري ليوم اللاجئ العالمي على تويتر الذي صممته فنانة النسيج الأفغانية هانغاما أميري (بولين إلوير، منتجة/ آشلي فرانشيسكا لي، مصورة، محررة فيديو)

صمّمت هانغاما أميري – فنانة أفغانية كندية ولاجئة سابقة – رمزاً تعبيرياً ليوم اللاجئ العالمي 2021 على تويتر.  © UNHCR/Ashley Le

الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

لبنان

قطر 

العراق

 "في مخيم قشتابة للاجئين السوريين في إربيل، تقول زاهية: ’لقد تلقيت اليوم لقاح فيروس كورونا. هل حصلتم على لقاحاتكم؟’ جهود تلقيح اللاجئين مستمرة في العراق". 

ليبيا

"في يوم اللاجئ العالمي، نظمت المفوضية والكشافة الليبية العديد من النشاطات للأطفال اللاجئين والليبيين المهجرين. ابتسامات عريضة ارتسمت على محياهم بعد مشاركتهم في حملة التوعية بصحة الأسنان ونشاطات البستنة والمسرح والتراث الثقافي والكثير من النشاطات الأخرى".

الإمارات العربية المتحدة 

الكويت

الرياض، المملكة العربية السعودية

المزيد من اللون الأزرق احتفالاً بيوم اللاجئ العالمي.

مصر

في أول حلقة من برنامج "مش مجرد لاجىء" الذي ينتجه مكتب مفوضية اللاجئين في مصر لتسليط الضوء على قصص ومهارات اللاجئين واللاجئات المقيمين في مصر، للمشاركة في فعاليات يوم اللاجىء العالمي لهذا العام، زار الفنان المصري تامر حسني مصنعاً ذا طابع خاص حيث يضم به عمالاً من مختلف الجنسيات يعملون على إنتاج كمامات وأقمشة طبية مختلفة لتكون عوناً للسكان في ظل جائحة فيروس كورونا.

ويضم البرنامج خمس حلقات مختلفة تتناول مهارات اللاجئين وتبرز قصصهم الإنسانية وسط أجواء مختلفة من الرسم ولعب كرة القدم والعمل بتفانٍ من أجل توفير حياة كريمة لأسرهم.

وقد شارك تامر حسني العمال يومهم ليتعرف على قصصهم ومهاراتهم المختلفة، وكان من بينهم اللاجئ السوداني مهدي والذي تحقق حلمه في أن يغني مع فنانه المفضل في المصنع.

تعرفوا على كامل القصة هنا على الرابط هنا.

سوريا

مع وجود أكثر من 6.7 مليون لاجئ سوري حول العالم، يجهل البعض حقيقة أن هناك حوالي 24,000 لاجئ من دول أخرى يعيشون حالياً في سوريا، شارك سبعة منهم قصصهم احتفالاً بيوم اللاجئ العالمي.

الأردن

بالجمع بين عنصرين من شعار هذا العام "معًا نتعافى ونتعلم ونتألق"، شهد اليوم افتتاح مختبر جديد للتمريض والرعاية الصحية للطلاب الأردنيين واللاجئين في كلية لومينوس الجامعية التقنية في العاصمة الأردنية عمان بدعم من المفوضية. قالت طالبة التمريض السورية آية: "التعليم مهم للجميع فهو يساعد الإنسان على تطوير ذاته ويساهم في تطور مجتمعنا".

طالبات لاجئات من سوريا في مختبر التمريض والرعاية الصحية الجديد في كلية لومينوس الجامعية التقنية في عمّان في الأردن.  © UNHCR/Lilly Carlisle

كولومبيا

أحيا المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين فيليبو غراندي يوم اللاجئ العالمي في كولومبيا. 

المفوض السامي فيليبو غراندي يلتقي بالأطفال في مركز الاندماج المحلي "المعجزة"، في بلدية سوليداد في مديرية أتلانتيكو التابعة لمدينة بارانكيا الكولومبية.  © UNHCR/Santiago Escobar-Jaramillo

جمهورية الكونغو الديمقراطية

إلقاء الشعر. تعبر الشاعرة الكونغولية فزا كيتيا عن مشاعرها مع اللاجئين البورونديين والروانديين الشباب في غوما. وتقول: "هذا النص ليس له بداية أو نهاية. لقد كتبته بشكل عشوائي بعض الشيء مثل الفوضى في رأسي".

في جمهورية الكونغو الديمقراطية، احتفال باللاجئين والمجتمع الذي يرحب بهم في غوما.  © UNHCR

أوكسفورد، المملكة المتحدة

هل تبحثون عن مواد للمطالعة لأطفالكم؟ كتاب دار لانتانا للنشر عن اللاجئين سيكون بدايةً موفقة. 

"هل تبحث عن مادةٍ للمطالعة لصغارك في أسبوع اللاجئ؟ اطلع على كتب "تريب فيكشن" العشر للأطفال واليافعين للتوعية بأزمة اللاجئين. شكراً لإدراج كتابي ’الفرار’ - لـ مينغ أند واه و’الغد’ لـ نادين كعدان".

نيبال

يعزف كول بهادور - اللاجئ من بوتان البالغ من العمر 17 عاماً - على الجيتار ويؤدي أغنية تعبر عن حبه لوطنه خلال حفل افتراضي احتفالي بمناسبة يوم اللاجئ العالمي في 20 يونيو 2021 في نيبال. شارك في تنظيم الحدث كل من مكتب المفوضية والجمعية اللوثرية العالمية في نيبال وبمشاركة ممثلين من مجتمع اللاجئين والحكومة المحلية والاتحادية والمنظمات غير الحكومية والمجتمع الدولي.

ستوكهولم، السويد

شاركت المفوضية في بلدان شمال أوروبا وبحر البلطيق في تنظيم حدث مفعم بالحيوية مع اللاجئين الشباب من مركز استقبال تابي في ستوكهولم في السويد. وتأكيداً على موضوع إدماج اللاجئين في الرياضة، أقيمت العديد من مباريات كرة القدم الودية بين اللاجئين والسكان المحليين والزملاء في المفوضية، كما نُظمت نشاطاتٌ لجميع الأعمار حيث شارك الأطفال في تحدي كرة الأحلام.

شارك مكتب المفوضية في دول شمال أوروبا وبحر البلطيق في تنظيم فعالية ليوم اللاجئ العالمي للاجئين في أحد مراكز استقبال العاصمة السويدية ستوكهولم.   © UNHCR

مدينة كلاركستون في ولاية جورجيا، الولايات المتحدة

زارت سفيرة النوايا الحسنة للمفوضية كات غراهام ولاية جورجيا الأمريكية للقاء باللاجئين الذين يحدثون فرقاً في مجتمعاتهم.

"في يوم اللاجئ العالمي لهذا العام، قابلت أشخاصاً رائعين يجعلون مجتمعاتنا أكثر قوةً. ذهبت مؤخراً إلى كلاركستون في جورجيا وكان لي شرف لقاء مذهل مع لاجئين يحدثون الفرق. معاً يمكننا تحقيق الكثير".

إسبانيا

عشية يوم اللاجئ العالمي، أضاءت المباني والمعالم الأثرية في 40 مدينة إسبانية باللون الأزرق في 19 يونيو تكريماً لملايين الأشخاص ممن اضطروا للفرار من الحروب والعنف والاضطهاد وانتهاكات حقوق الإنسان. شكراً لكل المدن المشاركة ولجميع من شارك الصور الرائعة.

السويد

في إطار تعهدها بتغيير قصة اللاجئين، أطلقت إيكيا حملتها الجديدة لدعم اندماج اللاجئين. نحن نشجع جميع الزملاء والعملاء في إيكيا على دعم هذه القضية الهامة. سوياً نقف مع اللاجئين.

"اللاجئون يسهمون في المجتمعات التي أصبحوا جزءاً منها. لكن وسائل الإعلام تروي قصة مختلفة في كثيرٍ من الأحيان. طموح ايكيا هو المساعدة في تغيير هذه الرواية؛ لأن كيفية رؤيتنا لبعضنا البعض لها أهميتها. في يوم اللاجئ العالمي 2021، تختار ايكيا رؤية القدرات الكامنة فينا جميعاً".

من إنستغرام

نشر أكبر حساب على إنستغرام في العالم صورة أول قبطانة طائرة سورية، وهي سفيرة النوايا الحسنة للمفوضية مايا غزال.

تبليسي، جورجيا

كمامات للحماية من فيروس كورونا، وللاحتفاء بيوم اللاجئ العالمي.

"يوم اللاجئ العالمي مناسبة مثالية لإبداء التعاطف والتفهم لمعاناة المهجرين، ولتعزيز التضامن العام معهم لمساعدتهم على إعادة بناء حياتهم. هنا في جورجيا، نظمنا مسيرة تضامن تعبيراً عن وقوفنا مع اللاجئين".

من إنستغرام

الممثلة ومؤثرة منصات التواصل الاجتماعي وسفيرة النوايا الحسنة للمفوضية تانيا بور تحتفل بيوم اللاجئ العالمي.

واشنطن، الولايات المتحدة

بدأت الاحتفالات بيوم اللاجئ العالمي في العاصمة الأمريكية بأنشطة ثقافية استضافها مركز جون إف كينيدي للفنون المسرحية، مع عروض موسيقية أحيتها فنانة الـ "آر أند بي" ميلات وهي ابنة لاجئين إثيوبيين، وسيزار أوروزكو، وعروض موسيقى كاماراتا جاز، وهي موسيقى فنزويلية/كوبية، فضلاً عن ورش اليوغا والرقص والمزيد مع مجموعة حشد الدعم الشعبي One Journey.

كيوتو، اليابان

بُني معبد توجي قبل 1,200 عام - وهو معبد بوذي لطائفة الشينغون في مدينة كيوتو باليابان. شارك المعبد - الذي يعد من بين مواقع التراث العالمي - في مبادرة الضوء الأزرق التي أطلقتها المفوضية في اليابان بمناسبة يوم اللاجئ العالمي، حيث أضاء باللون الأزرق تكريماً لأولئك الذين اضطروا للفرار من ديارهم.

معبد توجي في مدينة كيوتو في اليابان مضاء باللون الأزرق  © UNHCR/Atsushi Shibuya

مقاطعة مابان، جنوب السودان

"في يوم اللاجئ العالمي في جنوب السودان، نحتفل بحقيقة أنه بإمكان اللاجئين إيجاد القوة على التعافي والتعلم والتألق من خلال مساعدة المجتمعات المضيافة والجيران الطيبين والمجتمع الدولي. مخيمات اللاجئين في مابان تحتفل بهذه المناسبة بالموسيقى والرقص".

موسكو، روسيا

كان فتى أفغاني لاجئ اسمه فردافس من بين المشاركين في ورشة عمل للكتب المصورة عقدت في مركز شارع تفرسكايا 15 الشامل في موسكو. الكتاب المصور "عليك الفرار، لا يمكنك البقاء" هو مشروع مشترك بين المفوضية في روسيا ودار ساموكات للنشر، وهو يعرض قصص 7 أطفال لاجئين من اليمن وأفغانستان وجنوب السودان وجمهورية إفريقيا الوسطى وفلسطين وسوريا وجمهورية الكونغو الديمقراطية يعيشون في روسيا، ويدرسون في المدارس المحلية. يستند الكتاب إلى قصص واقعية من تأليف أليكسي أوليننيكوف مع رسوم توضيحية للطلاب، وهو يحتوي على معلومات حول البلدان التي يأتي منها اللاجئون والأسباب التي اضطر الناس إلى الفرار منها.

في 17 يونيو، نظم مكتب المفوضية في روسيا مسابقةً لرسم الكتب المصورة استناداً إلى الكتاب الذي أصدرته للشباب اليافعين تحت عنوان "عليك الفرار، لا يمكنك البقاء".  © UNHCR/Ruslan Altimirov

المملكة المتحدة

في المملكة المتحدة، يُنظّم أسبوع اللاجئين منذ 14 يونيو من خلال مجموعة من الفعاليات التي تقام في جميع أنحاء البلاد، بما فيها المهرجانات الفنية والمعارض وعروض الأفلام وبطولات كرة القدم، والموضوع الرئيسي هذا العام هو "لا يمكننا السير وحدنا". اطلعوا على هذا اللقاء مع الدكتور وحيد أريان، وهو لاجئ أفغاني سابق يعمل الآن على الخطوط الأمامية مع خدمة الصحة الوطنية في المملكة المتحدة. سننضم أيضاً إلى داعمي اللاجئين في مقاطعة ديفون الأسبوع المقبل للاحتفال بالتقليد الراسخ المتمثل في توفير الملاذ للمحتاجين.

يحمل الشاب سوري الأصل هاني أرناؤوط في يديه كعكة قدمتها له هيلين ستونمان – وهي من السكان المحليين - في منزله في بلدة أوتري سانت ماري في مقاطعة ديفون في المملكة المتحدة، في مارس 2019.  © UNHCR/Andrew McConnell

دافوس، سويسرا

نشر راديو دافوس التابع للمنتدى الاقتصادي العالمي مدونةً صوتية (بودكاست) بمناسبة يوم اللاجئ العالمي. تناولت المدونة أثر فيروس كورونا على الأشخاص المضطرين للفرار، وشارك فيها المفوض السامي غراندي وفيكتور أوتشين الذي كان نازحاً داخلياً لمدة 20 عاماً في شمال أوغندا.

"كيف يؤثر فيروس كورونا على أكثر من 80 مليون نازح قسراً حول العالم؟ المفوض السامي غراندي يتحدث مع روبن بوميروي".

المملكة المتحدة/كينيا

يحيي المؤلف البريطاني وسفير النوايا الحسنة للمفوضية نيل غايمان يوم اللاجئ العالمي بتسليم حسابه على إنستغرام للناشط جنوب السوداني اللاجئ نيال دينق. تابعوا حسابه طيلة اليوم للتعرف على مزيدٍ من التفاصيل حول قصة نيال.

جنيف، سويسرا

في جنيف هذا الصباح، شارك مئات الأشخاص في سباق لمسافة 5 كيلومترات نظمته جمعية Together Run غير الربحية لترمز إلى رحلة ملايين اللاجئين حول العالم الذين اضطروا للفرار من ديارهم بحثاً عن الأمان. وكانت نائبة المفوض السامي كيلي كليمنتس من بين المشاركين، حيث تحدثت عن كيفية ربط الرياضة بين اللاجئين ومجتمعاتهم ومنحهم فرصة للتألق.

"أحتفل بيوم اللاجئ العالمي في مدينة جنيف في سويسرا بمشاركتي في سباق جمعية Together Run دعماً للاجئين. أنا أجري اليوم لأنه بمقدوري ذلك، لكن الكثيرين يجرون لأنه لا خيار أمامهم إلا الفرار. أدعوكم للعمل وفعل ما بوسعكم لمساعدة الآخرين. سوياً نقف مع اللاجئين".

غانا

تحب اللاجئة الإيفوارية أوريلي كواسي كرة القدم لكنها تصارع من أجل العثور على فتيات أخريات يشاركنها شغفها في مخيم إيجيكروم في غانا. في الوقت الحالي، فإنها تلعب مع الأولاد، لكن هدفها هو اللعب في نادٍ كبير لكرة القدم، والالتحاق بالجامعة.

"تعشق اللاجئة الإيفوارية أوريلي كواسي كرة القدم وتطمح لتكون لاعبةً متألقة في المستقبل. هذه قصتها. معاً نألق، سوياً نقف مع اللاجئين".

طاجيكستان

احتفلت طاجيكستان، والتي تستضيف أكبر عدد من اللاجئين في آسيا الوسطى، بيوم اللاجئ العالمي من خلال تنظيم حدث في مدينة فهدات تم خلاله التبرع بمعدات رياضية للمدارس التي حضرها اللاجئون والسكان المحليون. وقد أظهر التلاميذ تقديرهم من خلال تقديم عرض في التايكوندو.

التلاميذ اللاجئون والمحليون يجرون استعراضاً لرياضة التايكوندو في مدينة فاهدات في طاجيكستان.   © UNHCR/Didor Sadulloev

روما، إيطاليا

تضمنت أنشطة يوم اللاجئ العالمي في إيطاليا هذا العام مهرجاناً للتوعية، وهو يهدف إلى تعزيز إدراج اللاجئين والمهاجرين في الأنشطة الرياضية. وقد اجتمع أكثر من 100 شاب تتراوح أعمارهم بين 16 و 26 عاماً للعب كرة القدم والاحتفال بهذه المناسبة.

شابات وشبان يافعون يلعبون كرة القدم ضمن إطار مهرجان التوعية الذي أقيم في يوم اللاجئ العالمي في إيطاليا.   © UNHCR/Valerio Muscella

أروبا

هل تعلم أن جزيرة أروبا الكاريبية تستضيف أكبر عدد من اللاجئين في العالم من حيث عدد السكان، معظمهم من فنزويلا؟ في نهاية الشهر الماضي قبل يوم اللاجئ العالمي، نظمت مجموعات للرقص مؤلفة من السكان المحليين واللاجئين والمهاجرين حشداً سريعاً على الرمال البيضاء لشاطئ إيغل.

رقصة جماعية أداها السكان المحليون والمهجرون في 31 مايو الفائت إحياءً ليوم اللاجئ العالمي.  © UNHCR/Freeway

ليتوانيا

في مركز روكلا لاستقبال اللاجئين في ليتوانيا، جاء لاجئون من المركز وأجزاء أخرى من البلاد وانضموا للسكان المحليين للاستمتاع بالأنشطة بما في ذلك الغناء والرقص، إضافة إلى ... حفلة رغوة! ويبدو أن هذا الأخير يتناسب بشكل خاص مع المشاركين الأصغر سناً.

لاجئة يانعة تشعر بالبهجة لإمكانية اللعب في الرغوة ضمن إطار احتفالات يوم اللاجئ العالمي في مركز استقبال اللاجئين في روكلا في ليتوانيا.  © UNHCR

اليونان

يعتبر موضوع إدراج اللاجئين في الرياضة أحد مواضيع يوم اللاجئ العالمي لهذا العام، لذلك فهل هناك أفضل طريقة للاحتفال بهذه المناسبة في اليونان – وهي مهد أول ماراثون على الإطلاق - من تنظيم ماراثون قصير المسافة؟. في جزيرة ليروس اليونانية، شارك أطفال من اللاجئين في السباق جنباً إلى جنب مع سكان الجزر، بمن فيهم الموظفون والتلاميذ من المدارس المحلية.

أطفال وكبار يركضون مارثوناً قصيراً ضمن فعاليات يوم اللاجئ العالمي التي تم تنظيمها في جزيرة ليروس.   © UNHCR/Socrates Baltagiannis

بنغلاديش

تدرب مدرسة عمر للسينما في كوكس بازار، بنغلاديش، اللاجئين الروهينغا الشباب على التصوير الفوتوغرافي والفيديو حتى يتمكنوا من سرد قصصهم الخاصة بهم. تعاونت المفوضية مع المدرسة لإنتاج هذا الفيلم القصير ليوم اللاجئ العالمي.

"في #يوم_اللاجئ_العالمي، تعاونا مع مدرسة عمر للسينما للتعرف على اللاجئين الروهينغا الذين يتعافون ويتعلمون ويتألقون كل يوم. كرست هذه المدرسة نفسها للحفاظ على ثقافة الروهينغا وتراثهم ونشر التوعية بينهم من خلال الأفلام والصور ومنصات التواصل الاجتماعي".

لوكسمبورغ

سيقضي عداء الماراثون الأولمبي واللاجئ السابق يوناس كيندي يوم اللاجئ العالمي في إدارة برنامج تدريبي خاص بينما يفكر في اللاجئين حول العالم، وخاصة الأطفال منهم. وقال: "هذا هو الوقت المناسب للتفكير في هؤلاء الأشخاص. إنه يوم مميز للغاية".

لندن، المملكة المتحدة

في مقابلة مع رويترز بمناسبة يوم اللاجئ العالمي، قالت الممثلة وسفيرة النوايا الحسنة للمفوضية كيت بلانشيت إن حالة عدم اليقين التي واجهها الكثير منا خلال وباء فيروس كورونا كانت بمثابة واقع بالنسبة لمعظم اللاجئين "في كل عام"، وحثت الجمهور على التفكير في أهمية وجود عالم أكثر أماناً وإنسانية وشمولية.

"وسط الظروف العصيبة التي يعيشها العالم الآن، يوفر يوم اللاجئ العالمي فرصة للتأمل في حالة انعدام اليقين التي يواجهها اللاجئون.. هذا ما قالته سفيرة النوايا الحسنة للمفوضية الممثلة كيت بلانشيت لرويترز".

كولومبيا

توجه المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، فيليبو غراندي إلى كولومبيا هذا العام للاحتفال باليوم العالمي للاجئين. بالإضافة إلى لقائه باللاجئين والمهاجرين الفنزويليين الذين يعيشون في البلاد، بعث غراندي إيضاً برسالة عبر فيها عن تضامنه وإعجابه باللاجئين في جميع أنحاء العالم.

"أنا الآن في كولومبيا للاحتفال بيوم اللاجئ العالمي والإعراب عن التقدير لجهود شعبها وحكومتها في منح الفنزويليين اللاجئين والمهاجرين إمكانية الوصول إلى الخدمات العامة وفرص العمل من خلال "الحماية المؤقتة" لعشر أعوام. ذلك مثال يحتذى على مستوى المنطقة والعالم".

كمبالا، أوغندا

قضى فيكتور معظم حياته في مناطق الحرب. وفي يوم اللاجئ العالمي، جلس مع المفوض السامي فيليبو غراندي في نقاش صريح حول الصدمة التي تعرض لها والتي انتقلت عبر الأجيال، والحاجة إلى وجود السلام وما يعنيه الأمر عندما لا يعرف الشخص ما إذا كان بإمكانه أن يتمتع بالقدرة على التحمل أكثر من ذلك أم لا.

"’تمكنت من تحويل حالة الصدمة والألم والعاناة التي عشتها إلى فرصة لتولي القيادة’ هذا ما قاله الناشط فيكتور أوتشين للمفوض السامي غراندي أثناء حديث جمعهما".

بانكوك، تايلاند

قد يكون هذا هو أول قارب على الإطلاق يتم الاحتفال على متنه بيوم اللاجئ العالمي!

"هذا أول قارب ليوم اللاجئ العالمي.. يبحر بفخر أمام معبد وات آرون في تايلاند عله يذكر الجميع بأهمية التضامن".

أديس أبابا، اثيوبيا

بدأت الاحتفالات في أديس أبابا، حيث اجتمعت سفيرة المفوضية للنوايا الحسنة بيتي جي ولاجئين من الشباب للنقاش - والغناء - حول قوة التعليم الذي من شأته تغيير مجرى الحياة.

"شكراً للفنانة وسفيرة النوايا الحسنة للمفوضية بيتي جي لتفانيها في دعم اللاجئين وعلى أغنيتها الجميلة أثناء إحتفالنا بيوم اللاجئ العالمي في أديس أبابا الذي شارك في استضافته كل من وكالة شؤون اللاجئين والعائدين في إثيوبيا والهيئة اليسوعية لخدمة اللاجئين".

طوكيو، اليابان

للعام الثاني على التوالي، تطلق شركة UNIQLO حملتها العالمية الخاصة بيوم اللاجئ العالمي عبر الإنترنت وفي متاجر البيع بالتجزئة في جميع أنحاء العالم. تبدأ اليوم الحملة التي تستغرق أسبوعاً وتشمل نشر رسائل على منصات التواصل الاجتماعي وملصقات وإطلاق صفحة على موقع الشركة مخصصة ليوم اللاجئ العالم، بالإضافة إلى التبرع بمليوني قناع AIRism للمفوضية للمساعدة في الحد من انتشار فيروس كورونا للأشخاص المجبرين على الفرار.

ملبورن، أستراليا

كتبت ميمي كايي - وهي إحدى المشاركات في برنامج إرشاد الصحفيين للاجئين والتابع للمفوضية - تقريراً عن تجربتها في الفرار مرتين من منزلها في بوروندي قبل أن تستقر في أستراليا كلاجئة.

"ما الذي يعنيه فعلياً أن يكون الإنسان لاجئاً؟ اقرأوا هذه المقالة المؤثرة بقلم ميريل كايي وبازار المملكة المتحدة".

نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية

في الفترة التي تسبق الاحتفال بيوم اللاجئ العالمي، انضم المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين فيليبو غراندي إلى المندوبة الدائمة للولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة، ليندا توماس غرينفيلد، واللاجئين السابقين باهاتي إرنستين هاتيجيكيمانا ودانييلا ماريا بيريز أوباندو وعبد الله العبيدي، في جلسة افتراضية حول أهمية تقبل اللاجئين واندماجهم.

"’كنت في السادسة من عمري عندما انفجرت قنبلة في مدرستي ووجدت نفسي مختبئاً في ثلاجة فارغة تحت الدرج’. لعبدالله الآن 22 عاماً من العمر وقد تم قبوله للتو في كلية الطب بجامعة تافت. استمعوا إليه وإلى اثنين آخرين من اللاجئين المتألقين مع سفيرة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة ليندا توماس غرينفيلد والمفوض السامي غراندي والإعلامية ديل إيراني".

موزمبيق

من خلال العمل مع مؤسسة فودافون ومجتمعات اللاجئين، تحول المفوضية الفصول الدراسية إلى مراكز للوسائط المتعددة. انظروا كيف تعمل!

"بينما تغير قدرات الاتصال وجه العالم، إلا أن الأشخاص الأكثر حاجةً هم عادةً آخر المستفيدين. تعرفوا إلى كيفية تمكين مدارس الشبكة الفورية لـ9,000 طالب ولاجئ وملتمس لجوء من الحصول على التعليم عالي الجودة بالتعاون مع المفوضية في موزمبيق".

الكاميرون

في يوم اللاجئ العالمي، موضوع حملة المفوضية لهذا العام هو "معاً نتعافيى، نتعلم ونتألق"، وندعو إلى إدراج اللاجئين في خطط الرعاية الصحية والتعليم والرياضة. هؤلاء الأطفال رسموا ما يعنيه هذا الأمر بالنسبة لهم!

"في إطار فعاليات يوم اللاجئ العالمي في الكاميرون، طلبنا من الطلاب اللاجئين والمحليين في 6 مدارس ابتدائية في ضواحي مدينة ياوندي التعبير عما يعنيه لهم شعار معاً نتعافى ونتعلم ونتألق من خلال الرسم. هذه كانت اللوحة الرابحة وهي تعكس رحلة الفرار لكنها تظهر الأمل أيضاً بعد الوصول إلى بر الأمان".

جنيف، سويسرا

هذا العام، أبرمت المفوضية وتويتر شراكة مع الفنانة الأفغانية الكندية هانغاما أميري لتصميم رمز تعبيري ليوم اللاجئ العالمي لعام 2021. يمكنك الاطلاع على اللقاء الذي تم إجراؤه معها هنا.

"نحن سعداء باستمرار شراكتنا مع مفوضية اللاجئين بإطلاق الرمز التعبيري (الإيموجي) الخاص بيوم اللاجئ العالمي في 20 يونيو، وهو للمرة الأولى من تصميم فنانة لاجئة؛ هانغاما أميري. أظهروا دعمكم ووقوفكم مع اللاجئين".

كندا

يتحدث ألفونسو ديفيز، لاعب كرة القدم وسفير النوايا الحسنة للمفوضية، عن قوة الرياضة في تغيير الحياة في هذه المقابلة الخاصة بيوم اللاجئ العالمي مع مجلة Global Heroes الكندية.

"’العب كرة القدم والابتسامة تعلو وجهك’. نصيحة سديدة من نجم كرة القدم ألفونسو ديفيز سواء كنت داخل الملعب أم خارجه".