المفوضية ترحب بإنشاء مرفق للعبور في ليبيا لتيسير الحلول للاجئين

ترحب المفوضية بقرار السلطات الليبية المتعلق بإنشاء "مرفق عبور ومغادرة" في طرابلس للأشخاص الذين هم بحاجة للحماية الدولية.

سوف تسهل هذه المبادرة المدعومة من الحكومة الإيطالية نقل آلاف اللاجئين من الفئات الأشد ضعفاً إلى بلدان ثالثة. وقال روبرتو مينيوني، وهو ممثل المفوضية في ليبيا: "نحن نأمل بأن يستفيد آلاف اللاجئين الآكثر ضعفاً الموجودين حالياً في ليبيا من هذه المبادرة التي تتسم بالأمل". وأضاف بأن الهدف الأساسي هو تسريع عملية إيجاد الحلول في بلدان ثالثة لا سيما للأطفال غير المصحوبين والمنفصلين عن ذويهم والنساء المعرضات للخطر.

وسوف تشتمل هذه الحلول على إعادة التوطين أو لم شمل العائلات أو الإجلاء إلى مرافق الطوارئ التي تديرها المفوضية في بلدان أخرى أو العودة الطوعية كلما كان ذلك ممكناً. وفي المرفق، سوف يقدم موظفو المفوضية والشركاء خدمات التسجيل والمساعدات المنقذة للحياة مثل توفير السكن والغذاء والرعاية الصحية والدعم النفسي والاجتماعي.
وتعتبر هذه المبادرة أحد التدابير الضرورية لتوفير بدائل عملية للرحلات الخطيرة التي يقوم بها اللاجئون والمهاجرون على طول طريق البحر الأبيض المتوسط. وفي شهر سبتمبر، دعت المفوضية إلى توفير 40,000 فرصة إضافية لإعادة توطين لاجئين متواجدين في 15 بلداً على طول هذا الطريق. وحتى الآن، تم تقديم 10,500 تعهد فقط.

وأشار مينيوني إلى أن "هذه المبادرة هي خطوة حاسمة نحو الأمام ونحن ممتنون لالتزام الحكومة الليبية الكبير في تحقيق ذلك وللدور المهم الذي لعبته حكومة إيطاليا. ولكن نريد الآن من الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي والدول الأخرى توفير عروض لأماكن إعادة التوطين وحلول أخرى بما في ذلك لم شمل الأسر. وسوف يشكل كل ذلك منصة مهمة لضمان الحلول لهؤلاء الأشخاص الضعفاء بناءً على المسؤولية المشتركة."
 

للمزيد من المعلومات عن هذا الموضوع، يرجى الاتصال:

في جنيف، سيسيل بويي، [email protected]    +41 79 108 26 25

في جنيف، وليام سبيندلر، [email protected]    +41 79 217 30 11

في تونس، بتول أحمد، [email protected]     +216 20 69 76 35

في عمان، رلى أمين، [email protected]   +962 790 04 58 49

في إيطاليا، كارلوتا سامي، [email protected]     +39 335 679 4746         أو فيديريكو فوسي، [email protected]    +39 349 08 43 461